كون الامتحان يفحص في الأساس التّمكُّن من اللّغة، فلا جدوى كبيرة تُرجى من استعداد قصير المدى لهذا الامتحان، ذلك أنّ معرفة لغة معيّنة لا تُكتسَب في أسابيع قليلة وإنّما خلال مرحلة زمنيّة مطوّلة أكثر. مع ذلك، إذا لم يتسنَّ لكَ الاشتغال في قراءة موادّ بالإنجليزيّة لعدّة سنوات، فمن المحبّذ أن تُنعِش معرفتك بواسطة قراءة نصوص في الفترة القريبة من الامتحان. من المحبّذ كذلك أن تكون على معرفة جيّدة بالمهمّة الّتي ستواجهها.

لأجل ذلك:

  1. إقرأ المواد الموجودة في الموقع، وتأكّد أنّك تفهم مبنى الامتحان. تعرّف إلى أنواع الأسئلة التي من شأنها أن تَظهر في الامتحان. ستجد في الموقع أيضًا إجابات لأسئلة مثل: "هل من الأجدر أن أتكهّن؟"، "هل الأسئلة الصّعبة ذات وزن أكبر من الأسئلة السّهلة؟" وما شابه ذلك.
  2. إقرأ بتمعّن الأسئلة النّموذجيّة وشروحَ حلولها. كلّما أحسنت التّعرُّف إلى أنواع الأسئلة الّتي ستواجهها، شعرتَ باطمئنان أكبر خلال الامتحان.
  3. إقرأ وحاول أن تفهم تعليمات الحلّ لكلّ أنواع الأسئلة في الامتحان. التّعليمات في الموقع شبيهة بالّتي تظهر في الامتحان. إذا فهمتها جيّدًا قبل الامتحان، كان في حوزتك وقت أكثر لحلّ الأسئلة خلال الامتحان.
  4. تمرَّن على امتحانات التّجربة الذّاتيّة الموجودة في الموقع. إحرص على أن تفعل ذلك في ظروف مشابهة قدر الإمكان للظّروف التي تكون في الامتحان: أجب عن الأسئلة في الوقت المخصّص لحلّها، وأشر إلى الإجابات في صفحة الإجابات المُلحَقة بكلّ واحد من الامتحانات.

 

إرشادات وتوصيات

 

عشية الامتحان

أنعش معرفتك بالتّعليمات وبأنواع الأسئلة الّتي تظهر في الامتحان.

حضّر كلّ ما يجب إحضاره إلى الامتحان:

  • بطاقة هويّة – بدونها لن يُسمح لك التّقدُم للامتحان.
  • قلمَي رصاص, ممحاة ومبراة.

يفضَّل أن تُحضِر أيضًا:

  • الدّعوة إلى الامتحان- حتى تستطيع التّأكّد من مكان الامتحان وموعده الدّقيق.
  • طعام وشراب، وسدّادات أذُن (אטמי אוזניים) بسيطة، إذا كنت بحاجة إلى ذلك.
  • ملابس ملائمة: خذ بالحسبان أنّه في قاعة الامتحان قد يكون حرٌّ أو برد بخلاف ما توقّعتَ.

تأكّد مسبّقًا من أنّك تعرف كيفيّة الوصول إلى مكان الامتحان لكي لا تتأخّر. لا يُسمح إدخال هاتف نقّال إلى غرفة الامتحان (ولو استُعمِل على أنّه ساعة)، أجهزة منبّهة، سمّاعات أذُن (אזניות), ساعة منبّهة أو ساعة مع آلة حاسبة، مشغّل موسيقى، أو كلّ غرض من شأنه أن يضايِق الممتَحَنين الآخرين. مدّة الامتحان ساعة ونصف، ولا تتخلّلها استراحات. ولا يمكن خلالها دخول ضيوف إلى غرف الامتحان ولا إيصال رسائل إلى الممتَحَنين.

خلال الامتحان

  • موادّ مساعدة – محظورة! خلال الامتحان يُمنع استعمال ساعات منبّهة، آلات حاسبة أو أجهزة الكتونيّة أيًّا كانت، قواميس من أيّ نوع كان، كتُب، أوراق، أو أيّ مواد مساعدة أخرى. إذا احتجتَ إلى أوراق مسوّدة، فبإمكانكَ استعمال صفحات كرّاس الامتحان نفسه فقط.
  • تَظهر قبل كلّ نوع من الأسئلة تعليمات تتعلّق به. اقرأها بتمعّن، فذلك مهمّ جدًّا. إنّ قراءة متعجّلة قد تجعلك تفوّت إحدى التّعليمات المهمّة، ولذلك قد تخطئ في جميع الأسئلة من النّوع نفسه. إن واجهت سؤالاً صعبًا, فلا تتأخّر وقتُا طويلاً عليه. لجميع الأسئلة، السّهلة والصّعبة، نفس الوزن في حساب العلامة.
  • إذا أنهيت الفصل قبل الوقت المخصّص, فعُدْ إلى الأسئلة الّتي استَصعبتَ حلّها وحاول أن تجيب عنها.
  • اقتُرحَتْ لكلّ سؤال في الامتحان عدّة إجابات (امتحان متعدّد الاختيارات- "أمريكي"), عليك أن تختار من بينها أصحّ الإجابات. يجب أن تختار إجابة واحدة فقط.
  • حاول أن تتعامل مع الأسئلة بمنهجيّة. إذا لم تكن متأكّدًا من الإجابة الصّحيحة، فاستَعِن بمعرفتك الجزئيّة وحاول إلغاء إمكانيّات غير واردة.
  • علامة الامتحان تُحسَب بحسب عدد الإجابات الصّحيحة فقط، ولا تُخفَّض نقاط على إجابات خاطئة. لذلك إذا لم تنجح في حلّ سؤال معيّن، فمن الأجدر بك أن تتكهّن الإجابة، فالتّكهّن لا يضرّ بالعلامة، بل يحسّنها فقط. إنتبه: إذا لم تتكهّن فلن تنال نقطة على السّؤال. بينما إن تكهّنت –فاحتمال أن تكون إجابتك صحيحة يساوي %25.

صفحة الإجابات

تُقرأ صفحة الإجابات بواسطة قارئ بصريّ، الملاءَم لقراءة نوع واحد فقط من الأقلام- قلم رصاص.

لذلك احرص على إحضار قلمَي رصاص إلى الامتحان. ألإشارة إلى الإجابة تكون بملئ الخانة البيضوية التي تحتوي على رقم الإجابة التي اخترتها، هكذا:

أمامك مقطع من صفحة الإجابات. لنفرض أنّك تجيب عن السّؤال رقم 2، وقرّرت أنّ الإجابة الصّحيحة هي رقم 3. عليك أن تبحث عن الخانة البيضويّة الملائِمة (رقم 3) في عامود السّؤال 2 ، وأن تملأها هكذا:

إنتبه! إنّ الإشارة الوحيدة الصّحيحة هي ملء الخانة البيضويّة بقلم رصاص. كلّ إشارة من نوع آخر: خطّ أفقي، خطّ عمودي، أو إحاطة بدائرة وما شابه ذلك، لن تُقرأ!

إن ملأتَ أكثر من خانة واحدة في نفس السّؤال- تُلغَ الإجابة. إذا أردت تغيير إجابة كنت قد أشرتَ إليها، فامحَ بممحاة نظيفة الإجابة الخاطئة وأشر إلى الإجابة التي تعتقد أنّها صحيحة. احرص على أن تمحو جيّدًا الإشارة الخاطئة وإلاّ فإنّ القارئ البصريّ قد يخطئ في قراءة الإجابة.

تأكّد من أنّك تجيب عن كلّ سؤال في المكان الصّحيح. إذا تخطّيت سؤالاً في كرّاس الامتحان، فتأكّد من أنك تركتَ أيضًا مكانًا فارغًا في المكان المخصَّص له في صفحة الإِجابات، لكي تتفادى إزاحة الإجابات. واصِل الإِجابة عن الأسئلة التّالية واحرص دائمًا على أن يكون رقم السّؤال ملائِمًا لرقم العامود الذي تشير إلى إجابتك فيه.

إنتبه! أنت المسؤول الوحيد عمّا يرد في صفحة الإجابات، التي ستُقرأ كما ملأتَها بالضّبط. إذا أخطأتَ وأشرتَ إلى عدد من الإجابات في مكان غير صحيح، فلا إمكانيّة لتصحيح قصدك، وصفحة الإِجابات الخاطئة التي ملأتََها هي التي ستحدِّد علامتك. الممتحَن وحدَه قادر على تصحيح الإزاحة وفقط خلال الوقت المخصّص للفصل. لن يُعطى الممتحَن وقتًا إضافيًّا لهذا الغرض.

الغشّ في الامتحان

للمركز القطريّ للامتحانات والتّقييم طرق لكشف عمليّة الغش، وباستطاعته أن يمنع شخصًا من التّقدم إلى الامتحان أو أن يلغي امتحانه كليًّا، إذا قام بمخالفة تتعلق بسرّيَّة الامتحان أو باستخدام نتائجه. انتبه! التّنكّر (أي أن يُرسِل شخصٌ شخصًا آخر ليقدِّم الامتحان باسمه) هو مخالفة جنائيّة. والاشتباه في تنفيذ مخالفة كهذه، يؤدّي إلى تقديم شكوى في الشّرطة أو في لجان الطّاعة في مؤسّسات التّعليم العالي.

قد يعاقَب المتنكّر ومُرسِله بالسّجن الفعليّ والإبعاد عن التّعليم فترة طويلة. إذن فالعمل بطرق غير شرعيّة قد يؤدّي في نهاية المطاف إلى المسّ بالممتحَن أكثر بكثير من عدة إجابات خاطئة. للمركز القطريّ للامتحانات والتّقييم الحقّ في إلغاء امتحان ممتحَنٍ إذا كان شكّ أو تخوُّف من أَنّ أداءه في الامتحان لا يُمثِّل قدراته بصورة صحيحة.

يُحظَر نسخ الامتحان، نشرُه، توزيعه أو تدريسُه كلّه أو أجزاء منه بأيّ صورة أو وسيلة كانت، دون إذن خطّي من المركز القطريّ للامتحانات والتّقييم. يقوم المركز القطريّ باتّخاذ إجراءات إداريّة وقانونيّة وإجراءات أخرى ضدّ من يخالف هذا الحظر. قبل البدء بالامتحان يُطلب منك التّوقيع على تصريح يُصدِّق أنّ هذا الحظر معلوم لك وأنك تتعهّد بالعمل بموجبه.

كلّ تصرّف من التّصرّفات التّالية قد يؤدّي إلى إِبعاد الممتحَن عن قاعة الامتحان:

  • التّشويش على مجرى الامتحان.
  • "نقل"، مساعدة آخرين أو طلب المساعدة منهم في حلّ الأسئلة.
  • استعمال مواد مساعدة محظورة، ومن بينها أوراق، كتُب، آلات حاسبة قواميس وهواتف.
  • الانتقال من فصل إلى آخر دون أن تُعطى تعليمات بذلك.
  • الاستمرار في حلّ فصل بعد انتهاء الوقت المُخصّص له.
  • إخراج مواد الامتحان من قاعة الامتحان.

بعد الامتحان

بعد انتهاء الامتحان ستحصل على نموذج ردٍ تقييمي (משוב)، وفيه سيُطلب منك إبداء رأيك في ظروف الامتحان. قد يُطلب منك ذكر مدى رضاك عن عمليّة التّسجيل وعن الامتحان، أو إبداء رأيك في مجالات أخرى يشغلها المركز القطريّ للامتحانات والتّقييم. نموذج الرّدّ التّقييميّ ليس جزءًا من الامتحان، ويُفحص بشكل منفصل عن أسئلة الامتحان، وليس بإمكانه أن يضرّ بك أو بعلامتك بأيّ شكل من الأشكال. تعبئة النّموذج ليست إلزاميّة، ولكنّنا نكون سعداء لو كرّستَ الوقت القصير اللازم للإجابة عنه، لأنّ إجاباتك ستساعدنا كثيرًا وستمكّننا من تحسين الخدمات التي نقدّمها إلى جمهور الممتحَنين. من المهمّ أن تعرف أنّ نموذج الرّدّ التّقييمي غير معدّ لعلاج توجّهات شخصيّة. إِذا كانت لديك ملاحظات وتحفّظات على الامتحان، فتوجّه برسالة إلى قسم توجّهات الجمهور في المركز القطريّ للامتحانات والتّقييم، خلال أسبوع من يوم الامتحان. توجّهات كهذه تحظى بردّ شخصيّ.

يوجد ممتحَنون يخرجون من الامتحان وهم يشعرون أنّهم استصعبوا حل أسئلة كثيرة. ممتحَنون آخرون لا يتمكّنون من إنهاء فصل معيّن ضمن الوقت المخصّص لحلّه. مهمٌّ أن تَعرف أنّ علامتك لا تُحدَّد فقط بالاستناد إلى عدد الأسئلة التي أجبتَ عنها إجابة صحيحة، إنّما أيضًا عن طريق مقارنة أدائك مع أداء عامة الممتَحَنين. لذلك، يُحتمَل أن تكون قد نجحت نجاحًا جيّدًا حتّى إذا لم تُجِب صحيحًا أو لم يتوفّر لك الوقت للإجابة عن كلّ الأسئلة.

إمتحانات للتّجربة الذّاتيّة

أمامك خمسة امتحانات حقيقيّة للتّجربة الذّاتيّة، تمكّنك من تقييم مستوى أدائك في الامتحان الحقيقيّ.

إنتبه! قد تَظهر أحيانًا أنواع جديدة من الأسئلة، ومن الممكن أيضًا أن يَطرأ تغيير على بعض تعليمات الامتحان أو على عدد الأسئلة في الفصل أو على مدّة الزّمن المحدّدة لحلّه.